الرئيسية » ارشادات وتوجيهات

Category Archives: ارشادات وتوجيهات Subscribe!


توضيح المحامية الأستاذة نورا غازي الصفدي حول قوائم المعتقلين المتوفين

توضيح من الأستاذة: نورا غازي الصفدي لأهالي المعتقلين وكل المهتمين بشأن التطورات الأخيرة حول قوائم المعتقلين الذين تم تسجيلهم كمتوفين في سجلات النفوس. يرجى مراجعة دوائر النفوس والبحث في القوائم ويفضل استخراج قيد مدني فردي للشخص المعتقل. في حال عدم وجود اسم المعتقل كمتوفي، يرجى مراجعة الشرطة العسكرية. إن عدم وجود اسم المعتقل كمتوفي في النفوس والشرطة العسكرية لا يعني بالضرورة وللأسف أنه لا زال على قيد الحياة ، حيث لا زال النظام يصدر القوائم تدريجيا ، لذلك يرجى تكرار المراجعة كل فترة. وفي حال تسلم الاهل شهادة وفاة سابقة من الشرطة العسكرية، فمن المحتمل جداً أن لا يرد الاسم...
أكمل القراءة »

دليل: كيفية السؤال عن المعتقل أو المعتقلة

في الأسابيع الأخيرة من شهر نيسان-2018 بدأت الأخبار تصل عن قيام النطام بتسجيل المعتقلين الذين قتلهم في سجونه كمتوفين في سجلات النفوس، وبالتالي أصبح بإمكان الأهل داخل سوريا أن يراجعوا دوائر النفوس للتأكد من مصير معتقل أو مختف قسرياً، (ولأهلنا خارج سوريا يمكن ذلك عن طريق أقاربهم داخل سوريا). حيث يمكن للأهل استخراج اخراج قيد نفوس باسم المعتقل أو ورقة بيان عائلي، وفي حال كان المعتقل متوفياً (لا قدر الله) سييتم تسليم العائلة بيان وفاة، أو يتم ذكر تاريخ الوفاة ضمن البيان العائلي. وفي حال كان حياً يرزق (بإذن الله) يمكن للأهل أن يستخدموا إحدى الطرق التي سنذكرها في هذا...
أكمل القراءة »

السؤال عن المعتقل عن طريق مراجعة الشرطة العسكرية بدمشق

  طريقة السؤال عن المعتقل عن طريق مراجعة الشرطة العسكرية بدمشق : إذا تجاوزت فترة اعتقال المعتقل السنة أو أكثر وانقطعت أخباره عن أهله فأول مكان ينصح فيه بالسؤال عنه هو الشرطة العسكرية بدمشق (القابون). يتوجب على أهل المعتقل أن يذهبوا إلى مقر الشرطة العسكرية في القابون يومي الخميس والسبت حصرا للسؤال عن المعتقل. يجب أن يذهب الأهل باكراً قبل الثامنة والنصف صباحاً حتى يتسنى لهم الحصول على رقم في قائمة الانتظار يصطف الأهالي المتوافدين للسؤال عن أبنائهم في طابور دور أمام غرفة صغيرة خارج المبنى، ويقوم عسكري بجمع هويات المصطفين ويعطيهم أوراق صغيرة كُتب عليها أرقام ( يوزع وسطيا...
أكمل القراءة »

تحذير – نصاب جديد يستهدف أهالي المعتقلين

تحذير هام أهلنا أهالي المعتقلين: يرجى الحذر من صاحب الحساب ” سيد محمد ” لأنه نصاب يقوم بابتزاز أهالي المعتقلين مدعياً بأنه معتقل سابق، ثم يطلب المال لقاء معلومات أو لقاء خدمات تساعد الأهل في موضوع الافراج عن معتقلهم. أسلوبه: يقوم بالتواصل مع الأهالي باستخدام فيسبوك ماسنجر مستغلاً لهفتهم على أبنائهم ومدعياً بأنه معتقل سابق، وقد شاهد ابنهم المعتقل في السجن. ما يميز هذا النصاب بان لغته العربية غير سليمة ويدعي بأنه كردي من مدينة القامشلي – الحسكة. جرائم سابقة له: التواصل مع عائلة معتقل وأخبرهم بأنه كان معتقلاً مع ابنهم ، لم يزودهم بمعلومات إضافية وطلب منهم للتأكد القدوم...
أكمل القراءة »

تحذير: شبيح أمني يستهدف أهالي المعتقلين

تحذير هام أهلنا أهالي المعتقلين: يرجى الحذر من صاحب الحساب ” جاسم أحمد الزعبي ” لأنه عنصر أمن ، وشبيح متخصص في استدراج ذوي المعتقلين والنصب عليهم. م أحمد أسلوبه: يقوم بمتابعة حسابات ذوي المعتقلين وتعليقاتهم وكتاباتهم، خاصة اذا كانت حساباتهم مفتوحة للعامة وليست مغلقة للأصدقاء فقط، إضافة إلى متابعة الصفحات والمجموعات العلنية. ثم يقوم بالتواصل مع الأهالي بحجة أنه لديه معلومات عن ابنهم كونه معتقل سابق وشاهده في الأمن العسكري في السويداء أو في فرع آخر، وبعد بضع محادثات يخبر الأهل بأنه يعرف محققاً يمكنه مساعدة المعتقل واخراجه أو تأمين زيارة له للاطمئنان عليه. جرائم سابقة له: استداج أهل...
أكمل القراءة »

نصائح للمعتقلين المحولين لسجن عدرا المركزي

يمر المعتقل خلال فترة اعتقاله بمرحلتين أساسيتين حيث يتم اخفاء المعتقل قسرياً في الفترة الأولى من اعتقاله في مراكز الاعتقال التابعة للأجهزة الأمنية أو الميلشيات الموالية للنظام، تلي هذه الفترة من الاختفاء القسري التي قد تمتد لسنوات عديدة كما هو الحال في مركز الاعتقال التابعة للمخابرات الجوية على سبيل المثال مرحلة التحويل إلى القضاء فإما يتم تحويل المعتقل إلى المحكمة الميدانية (محكمة الميدان العسكرية) ويتم إيداعه في سجن صيدنايا العسكري أو يتم تحويله إلى محكمة قضايا الارهاب وعندها يتم ايداع المعتقل (إذا كان مدنياً) في سجن عدرا المركزي ويمكن أن ينتقل منه إلى سجن مدني وذلك بعد توقيفه أو اصدار...
أكمل القراءة »

رسالة من أم معتقل ورأي حول زيارة المعتقلين في ‫‏سجن صيدنايا‬

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن ضرب المعتقلين في سجن صيدنايا بعد زيارتهم من قبل أهلهم ، ولذلك أرسلت أمنا أم رامي (رامي معتقل منذ ما يزيد عن سنتين ونصف) أرسلت لنا برسالة تقدم رأياً عن الموضوع من جوانب أرادت لنا أن نلتفت لها ونفهمها جيداً . ونضع رسالتها بين أيديكم لنناقشها ونتشارك الرأي فيما طرحته: أنا أم شاب معتقل حرمت منه منذ سنتين وسبعة أشهر و13 يوماً اسمه رامي وويهمني قبل ان تقرأوا كلماتي أن تعرفوا أن جميع الشباب معتقلين وأحرارا ممن أكرمهم الله بعمر جديد بعد خروجهم من فم الموت هم جميعاً بمنزلة ابني رامي. فأنا أرى فيهم...
أكمل القراءة »
لأعلي