الرئيسية » أهالي المعتقلين

Category Archives: أهالي المعتقلين Subscribe!


طفلي يسأل عن أبيه المعتقل (2)

تجارب أهالي المعتقلين: طفلي يسأل عن أبيه المعتقل عندما يتعرض الأب للاعتقال تتضاعف مسؤولية الأم، وتصبح بمثابة الأب والأم في المنزل. ولعل أول مشكلة تواجهها هي كيف تتصرف مع الأطفال، وكيف تجيبهم على تساؤلاتهم واستفساراتهم. وكيف تجيب على سؤال:أين أبي ؟ ولماذا هو غائب؟ كتبت لنا إحدى الأخوات عن تجربتها وكنا قد نشرنا القسم الأول من تجربتها على الرابط : ونتابع اليوم في جزء جديد خلاصة تجربتها في التعامل مع الصغار الذين يكبرون يوماً بعد يوم عبر مجموعة من النقاط للفائدة فلربما تستفيد الأمهات اللواتي يخضن نفس التجربة من تجربتها: حياتنا -كما هي طبيعة الحياة- كرّ وفرّ، عسر ويسر، دمعة...
أكمل القراءة »

طفلي يسأل عن أبيه المعتقل (1)

تجارب أهالي المعتقلين: طفلي يسأل عن أبيه المعتقل عندما يتعرض الأب للاعتقال تتضاعف مسؤولية الأم، وتصبح بمثابة الأب والأم في المنزل. ولعل أول مشكلة تواجهها هي كيف تتصرف مع الأطفال، وكيف تجيبهم على تساؤلاتهم واستفساراتهم. وكيف تجيب على سؤال: أين أبي؟ ولماذا هو غائب؟ كتبت لنا إحدى الأخوات عن تجربتها مايلي: عندما اعتقل زوجي كان أطفالي (ثلاثة صبيان) في مرحلتين عمريتين طفولة مبكرة (أقل من خمس سنوات) وطفلين على مشارف المراهقة ،لم يتم الاعتقال من المنزل بل من العمل، وبالتالي لم يشهد أولادي عملية اعتقال والدهم، وبالرغم من حالة الصدمة العنيفة التي أصابتني عندما سمعت الخبر (عبر اتصال هاتفي من...
أكمل القراءة »

السؤال عن المعتقل عن طريق مراجعة الشرطة العسكرية بدمشق

  طريقة السؤال عن المعتقل عن طريق مراجعة الشرطة العسكرية بدمشق : إذا تجاوزت فترة اعتقال المعتقل السنة أو أكثر وانقطعت أخباره عن أهله فأول مكان ينصح فيه بالسؤال عنه هو الشرطة العسكرية بدمشق (القابون). يتوجب على أهل المعتقل أن يذهبوا إلى مقر الشرطة العسكرية في القابون يومي الخميس والسبت حصرا للسؤال عن المعتقل. يجب أن يذهب الأهل باكراً قبل الثامنة والنصف صباحاً حتى يتسنى لهم الحصول على رقم في قائمة الانتظار يصطف الأهالي المتوافدين للسؤال عن أبنائهم في طابور دور أمام غرفة صغيرة خارج المبنى، ويقوم عسكري بجمع هويات المصطفين ويعطيهم أوراق صغيرة كُتب عليها أرقام ( يوزع وسطيا...
أكمل القراءة »

تحذير – نصاب جديد يستهدف أهالي المعتقلين

تحذير هام أهلنا أهالي المعتقلين: يرجى الحذر من صاحب الحساب ” سيد محمد ” لأنه نصاب يقوم بابتزاز أهالي المعتقلين مدعياً بأنه معتقل سابق، ثم يطلب المال لقاء معلومات أو لقاء خدمات تساعد الأهل في موضوع الافراج عن معتقلهم. أسلوبه: يقوم بالتواصل مع الأهالي باستخدام فيسبوك ماسنجر مستغلاً لهفتهم على أبنائهم ومدعياً بأنه معتقل سابق، وقد شاهد ابنهم المعتقل في السجن. ما يميز هذا النصاب بان لغته العربية غير سليمة ويدعي بأنه كردي من مدينة القامشلي – الحسكة. جرائم سابقة له: التواصل مع عائلة معتقل وأخبرهم بأنه كان معتقلاً مع ابنهم ، لم يزودهم بمعلومات إضافية وطلب منهم للتأكد القدوم...
أكمل القراءة »

حافي (قصة والدة معتقل)

قصة قد تكون حقيقية أو متخيلة ، ولكن وقع ألمها حقيقي. انتظار مضني لامهات المعتقلين، طرق كل الأبواب التي يستطيعون عليها، الترقب المحموم لأي مفرج عنه قد يحمل أخباراً للأهل. أن يموت ابنك دون أن تودعه ، ودون أن يجد قبراً لتضع عليه الورود والآس ، تزوروه لتقرأ له الفاتحة. الفكرة والرسومات لمجموعة كوميك لأجل سوريا. رابط القصة.
أكمل القراءة »

خواطر زئر (3)

 تزاحم الأهل على شبك الزيارة ..كان عددهم كبيراً، الكل مشتاق لرؤية العزيز الغائب. ما أجمل اللقاء بعد طول الغياب! لم ينتبه أحد إلى ان أصغر الزوار كان مازال يبحث عن مكان ليطل على أبيه المعتقل، فالشبك عالٍ وقامته الصغيرة لا تمكنه من رؤية أبيه، وقد أنست فرحة اللقاءِ الأهلَ عن الاهتمام به، كانت لحظات قليلة ولكن المشهد كان مؤثرا، فالصغير ذو الوجه الدائري البريء والعينين الواسعتين يحاول بكل طاقته أن يجد مكانا ليرقى إلى الشبك. كان ينتقل كالعصفور من مكان إلى مكان إلى أن انتبهت أمه له فحملته ليرى أباه، وسرعان ما ارتسمت على وجهه ابتسامة فرح رائعة، وبادله أبوه...
أكمل القراءة »

رسالة من أم معتقل ورأي حول زيارة المعتقلين في ‫‏سجن صيدنايا‬

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن ضرب المعتقلين في سجن صيدنايا بعد زيارتهم من قبل أهلهم ، ولذلك أرسلت أمنا أم رامي (رامي معتقل منذ ما يزيد عن سنتين ونصف) أرسلت لنا برسالة تقدم رأياً عن الموضوع من جوانب أرادت لنا أن نلتفت لها ونفهمها جيداً . ونضع رسالتها بين أيديكم لنناقشها ونتشارك الرأي فيما طرحته: أنا أم شاب معتقل حرمت منه منذ سنتين وسبعة أشهر و13 يوماً اسمه رامي وويهمني قبل ان تقرأوا كلماتي أن تعرفوا أن جميع الشباب معتقلين وأحرارا ممن أكرمهم الله بعمر جديد بعد خروجهم من فم الموت هم جميعاً بمنزلة ابني رامي. فأنا أرى فيهم...
أكمل القراءة »
لأعلي