الرئيسية » أخبار المعتقلين » تداول قائمة مزيفة بأسماء المعتقلين الذين تم اطلاق سراحهم الاسبوع الماضي

تداول قائمة مزيفة بأسماء المعتقلين الذين تم اطلاق سراحهم الاسبوع الماضي

بعد قيام النظام بالافراج عن ما يقارب 700 معتقلا وذلك ابتداء من يوم الثلاثاء 24- آذار – 2015 حيث تم الافراج عن دفعة من المعتقلين والمعتقلات من الفروع الأمنية مباشرة أو بعد تجميعهم واطلاق سراحهم في ساحة المحافظة بمدينة دمشق ، وقد تباينت الأقوال عن عددهم وأجمعت على أنهم من المعتقلين الذين اعتقلوا عشوائيا لمثل هذه المواقف التي يريد النظام من خلالها تلميع صورته ، حيث يكون المعتقلين المفرج عنهم لا تهم عليهم وان تجاوزت فترة اعتقالهم الستة أشهر ويزيد.
كما أفاد المحامي ميشيل شماس عن اطلاق سراح  حوالي عشرة معتقلين تحت سن العشرين من محكمة الارهاب تم تحويلهم اليوم اليها من الفروع الامنية .. وتبين ان هذا العدد هو من جملة 700 معتقل كان قد اتخذ قرار باطلاق سراحهم .

وقامت بعض الصفحات وبعض الناشطين الذين ينشرون حول قضايا المعتقلين على شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك بنشر قائمة على أنها للمعتقلين المفرج عنهم حديثاً :

قائمة مزيفة لأسماء المعتقلين المفرج عنهم

قائمة مزيفة لأسماء المعتقلين المفرج عنهم بتاريخ 24-25 آذار 2015

قائمة مزيفة لأسماء المعتقلين المفرج عنهم

قائمة مزيفة لأسماء المعتقلين المفرج عنهم 24-25 آذار 2015

وبعد قيامنا بالتحقق من الأسماء المنشورة تبين لنا أنها قائمة لأسماء قديمة تم تداولها قبل حوالي السنة لأسماء معتقلين معلقة في القصر العدلي بدمشق كان أهلهم قد قدموا طلبات بحث عنهم.

القائمة الأصلية لأسماء معتقلين معلقة في القصر العدلي بدمشق آيار-2014

القائمة الأصلية لأسماء المعتقلين والموجودة على شبكات التواصل الاجتماعي منذ آيار-2014

نرجو من كل الأخوة الناشطين العاملين على صفحات المعتقلين التحري في المعلومات التي ينشروها ، فإداراتهم لهذه المنابر التي يكونون فيها على تماس مباشر مع أهالي المعتقلين هو أمانة يجب مراعاتها وعدم الاستهتار بأدائها فهو ليس تشريف أو عمل في ميدان يحقق للأشخاص انجازاً ذاتياً بل هو عمل انساني حقوقي له أساليبه وقواعده التي يجب احترافها قبل العمل عليها وعدم الاستسهال عند القيام بها.

الحرية لجميع المعتقلين والصبر لأهاليهم.

شاركنا رأيك بالتعليق
الوسوم:
السابق:
التالي:

عن صوت المعتقلين

شاركنا رأيك

لأعلي