الرئيسية » أهالي المعتقلين » زيارة المعتقلين في سجن صيدنايا العسكري

زيارة المعتقلين في سجن صيدنايا العسكري

سجن صيدنايا العسكري

إذا تجاوزت فترة اعتقال المعتقل سنة ونصف فأكثر وانقطعت أخباره عن أهله فأول مكان ينصح فيه بالسؤال عنه هو الشرطة العسكرية.

  • يتوجب على أهل المعتقل أن يذهبوا إلى مقر الشرطة العسكرية في القابون يومي الخميس والسبت حصرا للسؤال عن المعتقل. (ونحن في ‫#‏صوت_المعتقلين‬ ومن خلال متابعتنا وتواصلنا مع الكثير من الأهالي نشجع الأهالي على السؤال والالحاح في السؤال عن معتقليهم في الشرطة العسكرية مباشرة وخصوصا أهالي المعتقلين الذين تجاوزت فترة اعتقالهم السنة والنصف ، وعدم الانصات لما يقوله السماسرة الفيسبوكيين أو المباشرين)
  • يجب أن يذهب الأهل باكرا قبل الثامنة والنصف صباحا حتى يتسنى لهم الحصول على رقم ، حيث يصطف الأهالي المتوافدين للسؤال عن أبنائهم في طابور دور أمام غرفة صغيرة خارج المبنى.
  • يأتي عسكري ويأخذ هويات المصطفين ويعطيهم أوراق صغيرة كُتب عليها أرقام ( يوزع وسطيا 250 رقم ). – ومن يأتي بعد توزيع الأرقام يقوم العسكري بأخذ هويته ويضعها في كيس وغالبا سينتظر الشخص المتأخر دون فائدة.
  • يجب على الأهل اصطحاب ” دفتر العائلة ”  أو ” بيان عائلي ” لاثبات الصلة العائلية بالمعتقل وإلا فإن الشرطة العسكرية ترفض استقبال طلبات الزيارة من الأهالي ويتم ارجاعهم من بوابة الشرطة العسكرية في حال عدم وجود أحد هاتين الوثيقتين معهم.
  • يدوم انتظار الأهالي حوالي الأربع ساعات ، وفي الوقت مابين الساعة الثانية عشرة وحتى الساعة الواحدة يقوم احد المجندين بتوزيع الهويات الشخصية على الأهالي.
  • أما من بقي مع رقمه فهم الأوفر حظاً  ويستمر انتظارهم حتى يُنادى عليهم برقمهم.
  • ينادي العسكري كل عشرة ارقام معاً ، يعيد لهم هوياتهم ويأخذ جوالاتهم ثم يعطيهم ورقة -يتم تسليمها على تسليمها على الباب عند الخروج- ويرسلهم الى داخل المبنى.
  • وهناك في الداخل يوجد بناء عبارة عن طابقين، في الطابق الأرضي يوجد مكتب المحكمة الميدانية الأولى وفي الطابق الثاني مكتب المحكمة الميدانية الثانية..
  • بعد الانتظار يدخل الأهل ويقومون بإعطاء الهوية للموظف واعطاءه اسم المعتقل الذي يرغبون بالسؤال عنه -طبعا اكثر الاهل تخرج باكية- إما أنه ليس له اسم عندهم أو كان موجودا واخذه الفرع الذي أتى به الى سجن صيدنايا أو أنه متوفى ويقوموا بتسليم أماناته الى أهله.. وقلة من المحظوظين من يحصلون على ورقة زيارة.
خريطة الوصول للشرطة العسكرية - دمشق - القابون

خريطة الوصول للشرطة العسكرية – دمشق – القابون


نصائح وارشادات :

– يحق لأهالي المعتقلين المسجونين في سجن صيدنايا زيارة سجن صيدنايا ” قانونياً ” مرتين في الشهر ، ولكن في بلد لا تراعى فيه القوانين فإن الزيارة في حدها الأعلى هي مرة كل شهر ، وقد تصل لمرة واحدة كل أربع أو خمس أشهر . وتدخل الواسطات في موضوع الزيارة بشكل كبير.

– مدة الزيارة تتراوح بين 3 دقائق و 6 دقائق ، ولكن يسبق ويتبع هذه المدة انتظار طويل للمعتقلين في ” غرفة الانتظار ” وانتظار لأهل المعتقل في البرد لساعات طويلة.

– للحصول على اذن الزيارة : مراجعة الشرطة العسكرية يومي السبت والخميس حصرا من قبل أهالي المعتقل من الدرجة الأولى ( أب ، أم ، أخ ، أخت ، زوجة ، أولاد ).

– أيام الزيارات في سجن صيدنايا هي يومي ( الأحد و الثلاثاء).

– يُفضل أن يتم اخذ ثياب مستعملة أو قديمة أو من البالة حتى تصل للمعتقل ، لأن الثياب الجديدة والتي بورقتها سيتم سرقتها بشكل مؤكد.

– يُفضل الاكثار من الثياب لأن المعتقل الذي لديه فائض من الثياب يقوم بتوزيعه على زملاءه المعتقلين الذين لا تأتيهم زيارات ، وهناك الكثير من المعتقلين ليس لديهم إلا ثيابهم الداخلية الباليةفي برد صيدنايا.

– يجب وضع الملابس في كيس واحد فقط لأنه إن تم توزيعها على كيسين لن يتم الا ادخال كيس واحد فقط.
– عدم أخذ ملابس صوفية لانها تسبب حساسية ويصعب تنظيفها من القمل .

– الملابس الداخلية يُفضل أن يكون لونها أبيض حتى يسهل تنظيفها من القمل وبيوضه.

– الجواكيت ممنوعة.

– يمكن أخذ منشفة حمام للمعتقل ، مع أن الحمام الجماعي للسجن يتم مرة كل عدة أشهر (لله الحمد) حيث أن الخروج إلى الحمام فلم رعب حقيقي ، ولكن يوجد داخل كل مهجع حنفية داخل غرفة التواليت قد يستخدمها المعتقلون للحمام مع أن برودة مياهها المثلجة تصعب الأمر عليهم كثيرا.

– سُمح حديثا بإدخال الشحاحيط ، وفرشاة الأسنان وشراء بعض مواد التنظيف من ندوة السجن وادخالها للمعتقل.

– يسمح بمبلغ مالي 5000 ليرة سورية كأقصى حد ، ووردنا أنهم يسمحون حديثا بمبلغ 10000 ليرة سورية ، ولكن هذا المال لا يستفيد منه المعتقل ، ويفضل أن يعطى المعتقل مبلغ 5000 ليرة سورية فقط لتعينه عند خروجه من السجن.

شاركنا رأيك بالتعليق
الوسوم:
السابق:
التالي:

عن صوت المعتقلين

9 تعليقات

شاركنا رأيك

لأعلي