الرئيسية » ارشادات وتوجيهات » أسئلة أهالي المعتقلين » أسئلة أهالي المعتقلين : أريد أن أعرف هل ابني المعتقل حي ؟

أسئلة أهالي المعتقلين : أريد أن أعرف هل ابني المعتقل حي ؟

س : أريد أن اعرف هل ابني المعتقل حي ؟

أريد أن اعرف هل ابني المعتقل حي؟

الخطوة الأولى : مراجعة القضاء العسكري :

يتم تقديم معروض في ” القضاء العسكري ” (القضاء العسكري : يقع مقابل وزارة التعليم – وعند تقاطع اوتستراد المزة مع الشارع المؤدي إلى المربع الأمني قرب ساحة الجمارك ).
– يستطيع تقديم هذا الطلب :

  • الأهل من الدرجة الأولى : أب ، أم ، أخ ، أخت ، زوجة ، ابن ، ابنة .
  • تجاوزا وفي حالات خاصة أقارب المعتقل وخصوصا إذا كان لديهم وكالة عن المعتقل (ففي حالات كان أهل المعتقل من الدرجة الأولى خارج البلد ، فقام أحد أعمام أو أخوال المعتقل بتقديم الطلب بموجب وكالة من القصر العدلي) .
  • محامي بموجب توكيل من المحامي يختص بهذا الموضوع.

بعد اتمام تسجيل الطلب في ديوان القضاء العسكري يتم تحويل حامل الطلب إلى ” الشرطة العسكرية ” (في القابون – عند حاجز الشرطة العسكرية – على طريق ضاحية الأسد – مشفى تشرين).

في الشرطة العسكرية :

إما يتم ابلاغ حامل الطلب بأن المعتقل ليس موجود لديهم ويتم احالته إلى الأمن القومي (الأمن القومي هو الجهة التي تتجمع لديها كل المعلومات عن المعتقلين وهو موجود في نهاية اوتستراد المزة).

أو يتم الطلب من الأهل مراجعة أحد المشافي العسكرية وغالبا مشفى تشرين لتسلم شهادة وفاة المعتقل.

* تحويل أهالي المعتقلين إلى الأمن القومي : يعني أن المعتقل لايزال حياً صامداً بإذن الله .

* تحويل الأهل إلى المشفى لاستلام شهادة وفاة المعتقل لا يعني بالضرورة أن المعتقل قد استشهد في المعتقل وذلك لعدة أسباب وتجارب منها :

– تأكدنا في ‫#‏صوت_المعتقلين‬ ومن عدة حالات تم ابلاغها بأن المعتقل قد توفي وتسلم الأهل شهادة وفاة بان المعتقل لايزال حياً ويرسل أخباراً لأهله ، أو أن ” معتقلاً ” قدر الله أن يفرج عنه كان معه بتاريخ بعد التاريخ الذي أخبر أهله بوفاته.

– عدم تسلم جثمان المعتقل أو متعلقاته الشخصية التي أخذت منه أيضا يبقي الأمل بأن المعتقل ما يزال حياً.

شاركنا رأيك بالتعليق
الوسوم:
السابق:
التالي:

عن صوت المعتقلين

4 تعليقات

  1. اخي معتقل وسلمونا كل اوراقو

شاركنا رأيك

لأعلي